Site Visitor

Site Last Update and Selected Times

Articles Summary advanced

Articles Slider



























































































Custom Box



Site Search

Custom Box

Picture Gallery

Weather

Other Website Directory

Custom Box

Custom Box

Polling


تعاون ثنائي بين جمعية المترجمين العراقيين ووزارة الثقافة والسياحة والأثار

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

إستقبل معالي وزير الثقافة الأستاذ الدكتور حسن ناظم وفد جمعية المترجمين العراقيين ممثلاً بالدكتور قاسم الأسدي رئيس جمعية المترجمين والدكتور سعد فاضل فرج الأمين المالي للجمعية، رافقهم الى زيارة معاليه الاستاذ عقيل المندلاوي مدير عام دار المأمون. وجرى خلال اللقاء مناقشة الواقع الثقافي والترجمي في العراق والسبل الكفيلة بتعزيز المشهد الترجمي العراقي من طريق ترجمة أهم النتاجات الفكرية والثقافية الصادرة في العالم. وشدّد معالي وزير الثقافة الاستاذ الدكتور حسن ناظم على أهمية تظافر الجهود والتعاون بين المؤسسات المعنية في الترجمة في العراق لدفعِ عجلة الترجمة في البلاد. كما قدّم معالي الوزير لوفد جمعية المترجمين شرحاً عن المبادرة التي يتبناها والتي تتمثل في ترجمة أهم ما كتَبَهُ الغرب عن العراق بعد عام 2003 في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والفكرية الأخرى والتي أطلق عليها مبادرة ترجمة (100) كتاب. وأضاف معاليه أنه يولي الأهوار رعاية خاصة .
كما أشار معالي الوزير الى ندرة الكتب المترجمة عن موضوعة الإبادة وحثّ الجهات المعنية منها جمعية المترجمين العراقيين على ترجمة الكتب بهذا الموضوع بهدف رفد المكتب العربية التي تعاني من نقص كبير في هذه الموضوعة.
من جهته هنأ الدكتور قاسم الأسدي معالي وزير الثقافة الاستاذ الدكتور حسن ناظم على تسنمه منصبه الجديد ، وتمنى له النجاح في مهمته التي لن تكون سهلة. وأبدى الدكتور الأسدي إستعداد جمعية المترجمين العراقيين لمساعدة وزارة الثقافة في تفعيل هذه المبادرة لأهميتها الكبرى في تعزيز الواقع الثقافي وفي تعريف القاريء العربي والعراقي بالعراق كما يراه الغربيون.
كما قدّم الدكتور الأسدي شرحاً تفصيلياً عن فعاليات الجمعية الثقافية وفي مقدمتها مشروع (100) كتاب الذي تبنته الهيئة الادارية والذي خرج الى النور وقَطَعَ شوطاً كبيراً. وأعرب معالي وزير الثقافة عن إعجابه بهذا المشروع مبدياً دعمه الكامل له وقدّم تهانيه الى الهيئة الادارية على نجاحاتها في المحفل الثقافي والترجمي وبخاصة نجاحها في مشروع 100 كتاب وعملية إختيار العناوين في هذا المشروع قائلاً أن العناوين المترجمة منتقاة بعناية وتشكل رافداً حقيقياً للمكتبة العربية.
وفي نهاية اللقاء قدّم وفد جمعيتنا درعاً تكريمياً لمعالي وزير الثقافة مع مجموعة من الكتب التي نشرتها جمعيتنا ضمن مشروع (100) كتاب.
لقاء مع مدير عام دار المأمون الاستاذ عقيل المندلاوي
بعد لقاء وفدنا مع معالي وزير الثقافة التقى الوفد الاستاذ عقيل المندلاوي مدير عام دار المأمون في مكتبه في الدار. وجرى خلال اللقاء بحث سبل التعاون بين الدار وجمعية المترجمين العراقيين وبخاصة في ما يتعلق بترجمة الكتب ووضع آلية مشتركة لاختيار العناوين وعرضها على خبراء ومن ثم الشروع بترجمتها بعد إستحصال الموافقات الاصولية بخصوص حقوق الطبع. المندلاوي أثنى على الدور الذي تلعبه جمعية المترجمين العراقيين في المشهد الثقافي والترجمي العراقي وأعرب عن رغبة الدار في توقيع إتفاقية تعاون مشترك بهذا الخصوص. الدكتور الأسدي أكد لمدير عام دار المأمون إستعداد الجمعية لمساعدة الدار في كل المجالات طالما أن الهدف مشترك وهو تعزيز وتطوير الواقع الثقافي والترجمي في العراق.
وستقوم جمعية المترجمين العراقيين بتزويد وزارة الثقافة والاعلام ودار المأمون بعناوين أهم الكتب التي كتبها الغرب عن العراق والتي ستكون نواة مبادرة معالي وزير الثقافة المتمثلة بترجمة (100) كتاب عن العراق.
يُذكَر أن الدكتور قاسم الأسدي هو عضو الهيئة الإستشارية في دار المأمون وأيضا عضو هيئة التحرير في مجلة كلكامش التي تصدر باللغة الإنكليزية.